القواعد غير المكتوبة

هل حدثك أحدهم عن “القواعد غير المكتوبة”؟
إن لم يكن أحدهم قد حدثك, فاسمح لي:
حولك في كل مجالات الحياة هناك الكثير والكثير
من القوانين الحاكمة للحياة وللتفاعلات والتعاملات والعلاقات, وحتى اللغات
(ولقد ذكرت نماذج لبعض هذه القوانين/ القواعد غير المكتوبة في اللغة الألمانية, والحاكمة للغة كلها, والتي هي مكرورة في اللغة, ولا تجدها في كتاب قواعد, في حلقة على اليوتيوب بعنوان: قواعد الألمانية للأذكياء في عشر دقائق)

هذه القوانين/ النواميس
بعضها تم اكتشافه وتدوينه
وبعضها يُتداول شفهيا بين الناس
وبعضها يشعر به الناس ولكنهم لما يصوغونه بعد في كلمات!
وبعضها هي من الوضوح بمكان
حتى أن الناس يظنون أنهم ليسوا بحاجة إلى أن يُعرفوا بها أو أن يتكلموا عنها.
وبعضها يبصرها بعض الناس بعد انقضاء الشطر الأكبر من أعمارهم.
وبعضها يتكبر كثير من الناس عن الاعتراف بها أو الخضوع لها.

ولكن الشاهد أنها موجودة .. وغير مدونة.
ومن يستطيع أن يبصر قدراً كبيرا من هذه النواميس الحاكمة المسيّرة, فإنها ستعطيه سبقا وتفوقا على غيره من الأقران.
كما أنه ستيسر له حياته ..
وتجنبه كثيرا من الإخفاقات والإحباطات التي يتعرض لها الآخرون.

فإذا كنت تعرف “قانونا/ قاعدة” غير مكتوبة, تتصرف تبعا لها,
وأفادتك في حياتك,
فتفضل مشكورا بذكرها لنا.

النواميس_الخفية

الفلسفة_التسييقية

عن عمرو الشاعر

كاتب، محاضر لغة ألمانية مدير مركز أركادا للغات والثقافة بالمنصورة، إمام وخطيب يحاول أن يفهم النص بالواقع، وأن يصلح الواقع بالنص وبالعقل وبالقلب. نظم -وينظم- العديد من الأنشطة الثقافية وشارك في أخرى سواء أونلاين أو على أرض الواقع. مر بالعديد من التحولات الفكرية، قديما كان ينعت نفسه بالإسلامي، والآن يعتبر نفسه متفكرا غير ذي إيدولوجية.

شاهد أيضاً

نقاط الإلتقاء بين التراثيين التقلديين والإستشراق

قد يتعجب البعض من الربط بين الإستشراق و المشايخ التقليديين لكن القاسم المشترك بينهما الإنطلاق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.