عمرو الشاعر

كاتب، محاضر لغة ألمانية مدير مركز أركادا للغات والثقافة بالمنصورة، إمام وخطيب يحاول أن يفهم النص بالواقع، وأن يصلح الواقع بالنص وبالعقل وبالقلب. نظم -وينظم- العديد من الأنشطة الثقافية وشارك في أخرى سواء أونلاين أو على أرض الواقع. مر بالعديد من التحولات الفكرية، قديما كان ينعت نفسه بالإسلامي، والآن يعتبر نفسه متفكرا غير ذي إيدولوجية.

مايو, 2024

  • 22 مايو

    الإسقاط الإمبريالي: وأثره على الأقليات المسلمة في أوروبا في ظل تنامي اليمين السياسي

    يعرف الإسقاط  النفسي على أنه حيلة دفاعية-هجومية يسقط من خلالها الشخص رغباته المنحرفة وعيوبه على الأخرين، فالغرب بعد أن غزى العالم بدايا من أواخر القرن ال15 ميلاديا احتل قارات و أباد شعوبا و ثقافات ثم كان يتهمها بالهمجية و اللاإنسانية  وأنه بتقدمه المعرفي يخرحها من براثن الجهل الى جنات التقدم …

  • 11 مايو

    هل “الله” العظيم … أخلاقي؟!

    “يجب على الله فعل الصلاح والأصلح”“إنَّ الإِلهَ الذي يعرّفه القرآن، وهو بالطبع إله كلّ الأديان الإبراهيمية، هو إلهٌ ملتزم بالموازين الأخلاقية. ما أقصده من الموازين الأخلاقية هي الموازين نفسها التي فُطِرَت عليها طبيعة الإنسان، ويميل إليها الضمير الإنساني، ويدركها العقل البشري الذي وهبه الله تعالى.” اهـ من القضايا التي دارت …

  • 8 مايو

    سؤال: هل يمكن للعلم أن يثبت شيئا حكم العقل بإستحالته؟

    جاءني سؤال يقول:استاذ عمر هل فعلا يمكن للعلم ان يثبت شيئا حكم العقل باستحالته ؟ وهل لـ ستيفن هوكنج كلام في ذلك ” ايجاد المعدوم لنفسه ” ؟ فقلت:السؤال هنا: ما هو العلم الذي أثبت وكيف أثبت؟ثانيا: أي عقل حكم باستحالة الشيء؟!هناك أشياء حكمت بعض العقول في فترات زمنية باستحالتها …

  • 7 مايو

    المال والسعادة

    “قدّر الله الإنسان محتاجاً”هذا هو القدر الرئيس الذي يواجه به الإنسان الحياة، أو لو شئنا الدقة: الذي يعيش به الإنسان الحياة، فقوام حياة الإنسان هو مجموعة من الاحتياجات التي يوفرها له “غيره” من البشر، سواء كانت احتياجات مادية أو فكرية أو روحية! وهو يسعى طيلة عمره لتلبية وتوفير هذه الاحتياجات. …

أبريل, 2024